أضيف في 24 يونيو 2013 الساعة 02 : 23


في أفق تصحر بحري ..... لنغير سلوكنا


المغرب الأزرق

 تزيل أساطيل الصيد التي تضم الآن مجتمعةً أكثر من 1.3 مليون وحدة صيد، حوالي 80 مليون طن من الأسماك واللافقاريات سنوياً من المحيطات في العالم  . ويُساهم هذا الصيد بنحو 16 في المئة من البروتينات الحيوانية المستهلَكة حول العالم، ويؤمّن غذاءً أساسياً لمليارات الأشخاص

لقد أصبحت ممارسة الصيد الصناعي شائعة الآن في المحيطات كافّة وعلى نطاقٍ توسَّعَ إلى حد كبير في العقود القليلة الماضية.حيث تُستخدَم في أعالي البحار شباكٌ تزداد حجماً وتطوّراً، وصنانير يصل طولها إلى 60 كيلومتراً مزوّدة بعقائف تحتوي على الطُّعم  . وتَجرّ المناشل القاعية عتاداً تبلغ زنته أطناناً عدّة عبر قاع البحار والمحيطات ، فتتسبّب بأضرار دائمة للنُّظم الإيكولوجية القديمة. كما تُترَك أجهزة تجميع الأسماك عائمةً طوال أيام، فتجذب الأجناس المستهدَفة وغير المستهدفة التي يمكن أن تُسحَب كلّها معاً.

وفي المناطق الواقعة خارج المياه الإقليمية للدول، تُصطاد أجناس مثل الكريل الأنتاركتيكي لاستعمالها في المكمّلات الغذائية، والعلَف الحيواني، وفي الطب الحيوي.

وعلى وجه الخصوص، يتسبّب صيد الأسماك غير المشروع وغير المبلَّغ عنه وغير المنظم (INN/ IUU)، بضرر كبير. فالقوارب التي تبحر رافعةً أعلام الملاءمة، من دون أن يُفرَض عليها حمل رقم تعريف من “المنظمة البحرية الدولية "Organization (IMO] " [(International Maritime  أو التزوّد بنظام رصد معترف به، تكون قادرة على التحرّك في أي مكان تقريباً في أعالي البحار والمحيطات من دون الخوف من اكتشاف أمرها. كما لا توجد أيّة ضوابط على المعدّات التي تستخدمها هذه السفن أو على التوقيت الذي تصطاد فيه أو المكان حيث تصطاد، أو الكمّية التي تصطادها. ونظراً إلى وضعها هذا، لا يعرف أحد حجم غلّتها من الصيد، مع أنها تُقدَّر بنحو خُمس مجموع الصيد العالمي.

تُظهر الأدلّة أن أعداد الأسماك انخفضت إلى مستويات خطيرة في جزء كبير من المحيطات العالمية بسبب الصيد. فنحو ثلث المصايد التجارية يتعرّض للاستغلال المفرط، في حين يتعرّض نصفها للاستغلال الكامل. لقد اختفى تسعون في المئة من عدد كبير من أرصدة الأسماك الكبيرة الحجم في العالم (مثل التُونة ّ وأبي سيف). وبعض الأرصدة السمكية بلغت نقطة اللاعودة، وقد لا تتمكّن من التعافي. في مختلف أنحاء المحيطات، تبذل الأساطيل مزيداً من الجهود لصيد الأسماك، لكن الغلال تتراجع مع استنزاف الأرصدة السمكية شيئاً فشيئاً.

منقول

 

                                                              

                                                                         

 

 






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شريط فيديو قد ينقذ حياتك

الخطأ البشري مسؤول عن 75% من حوادث السفن في العالم

حزب البحر للإمام الشاذلي

إنجاز جديد للإنسان: جيمس كاميرون يهبط 10,898 متر بمفرده لأعمق نقطة على سطح الأرض!

إجـــراءات الطـــوارئ على السفينة

مبادئ السلامة البحرية ومعدات السلامة

طانطان:اومنيوم المغربي للصيد و قصة العبث بمصائر البحارة

طانطان: رجال البلاد يتبنون ملف امومنيوم المغربي للصيدا في ازمتها مع الوزارة

باحث اماراتي ينال الدوكتوراه من جمعة مغربية في موضوع التحكيم البحري

أومنيوم المغربي للصيد عبرت عن مواقفها، و للجهات المعنية بالمشكل آراؤها