أضيف في 1 يناير 2019 الساعة 10:05


مصدر نقابي: التعويض عن تمديد الراحة البيولوجية من مسؤولية الدولة


المغرب الأزرق

التعويض عن الراحة البيولوجية و عن الساعات الاضافية للعمل و عطل الاعياد، الضمان الاجتماعي ،التقاعد، التكوين المستمر، أهم المطالب التي تشترك فيها شغيلة الصيد بأعالي البحار.

و رغما ما يتسم به هذا القطاع مقارنة مع باقي اصناف الصيد و تصنيفه اسطول الصيد "خمسة نجوم"، الا أن ما يخفيه رجال البحر من معاناة يندى له الجبين، حيث تبقى كثلة الاجر السنوي دون المستوى و التي لا ترقى الى الحد الادنى للأجر بعد توزيع كثلة الاجر خلال موسم الصيد على عدد الاشهر حيث لن يتعدى المعدل الشهري 2.500.00درهما،يقابلها عمل مضني لا يميز بين الليل و النهار و العطل الوطنية او الدينية ، و في مواجهة الموت و حياة صعبة على متن سفينة تتلاطمها الامواج على مدة ثلاثة اشهر، من أجل تحصيل صيد تقدر قيمته بملايير الدولارات.

وضع صعب تعايش مع رجال البحر، ولم تنتبه له الباطرونا منذ أكثر من عقد من الزمن بسبب غياب تمثلية نقابية حقيقية قادرة على التفاوض و حفظ المصالح و الوعي بالعمل التشاركي وفق مبدء "رابح رابح".

 لقاء أكادير كان مناسبة لطرح اشكالات جد عويصة تحتاج الى قيادة حكيمة و محنكة لحلحلتها و الترافع بشأنها، تهم الوضع الاجتماعي و الصحي لرجال البحر، يوازيه عمل جبار و مسؤول بالترقية الاجتماعية و الاقتصادية لهذه الفئة، في ظل متغيرات تعرفها الساحة السياسية و الاقتصادية و يبقى رجال البحر خارج اللعبة رغم أنهم يشكلون رقما مهما في عملية الانتاج.

التعويض عن الراحة البيولوجية و عن ساعات العمل و عن عطل الاعياد على غرار الطبقة الشغيلة بالبر، هي احدى المطالب التي رفعها رجال البحر في لقاء أكادير، تتحمل فيه الشركات جانب من المسؤولية فيما يبقى على الحكومة تشريع نظام حمائي يضمن التعويض عن التوقف خاصة في حال ما اذا كانت القرارات صادرة عن مؤسسات الدولة كتمديد الراحة البيولوجية، التي يتحمل وزرها رجال البحر.

و في هذا الخصوص قال مصدر نقابي أن الدولة تتحمل مسؤولية مباشرة في التعويض عن تمديد الراحة البيولوجية، كما تحملته في تعويض اسطول الصيد بالخيط في اطار برنامج التعويض عن التخلي الشباك المنجرفة و العائمة، و التعويض عن التوقف جراء هجمات اسماك النيكرو على شباك صيد الاسماك السطحية الصغيرة بالريف و المتوسطي.فيما يبقى نظام التعويض عن فقدان الشغل ورشا مفتوحا لتوسيعه كي يضمن حقوق رجال البحر.





كما أن تحديد سن التقاعد لدى البحارة بصفة عامة يجب ان يعاد فيها النظر اسوة ببحارة القوات المسلحة الملكية الذين يتقاعدون في سن 45،او يتم تمديده حسب الطلب يقول المصدر.

التكوين المستمر جانب مظلم في قطاع الصيد باعالي البحار، حيث يبقى من الترف ،اذ من النواذر تمكين رجال البحر بهذا الاسطول من تكوين مستمر ينمي المعارف و المدارك و يعزز الكفاءة المهنية، ما ينعكس بالسلب على جسد هذه المقاولات العائمة و ينخرها و يسبب لها اهتراء و تهالكا داخليا، يعجل بانهيارها و لو بعد حين، و بالتالي لا يمكن الحديث عن الترقية الاجتماعية و المهنية دون تكوين مستمر قادر على الرفع من قدرات رجال البحر و تنمية وعيهم بحماية ارواحهم و ذواتهم من الحوادث في البحر،و حماية الممتلكات،و حماية الثروة السمكية، او الدفاع عن مصالحهم و حقوقهم المشروعة التي تضمنها على الاقل مدونة 1919 التي مضى عليها قرن من الزمن من اقامة كريمة و مأكل و تطبيب.

و تبقى مسؤولية الترقية الاجتماعية و الاقتصادية بيد الطبقة الشغيلة اذ لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم، فالتعاقدات تكون بالتراضي بين الاطراف،و في قطاع الصيد البحري اجمالا يبقى التعاقد العرفي او عبر العقود المحررة رابط مقدس يؤطر العلاقة بين المجهز و رجل البحر و لو بتنازلات، يضمنه  استدامته الجهل و الخوف من المستقبل في ظل الضبابية و تلبذ الافق، حثما سيكون ذلك من تاريخ مضى بعد دخول الجامعة الوطنية للصيد البحري المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل في تأطير الساحة النقابية بقطاع الصيد البحري.






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تنسيقية حملة الشواهد التقنية بوزارة الفلاحة و الصيد البحري-قطاع الصيد البحري- تعزز المشهد النقابي

موظفوا قطاع الصيد البحري المنضوون تحت لواء الكدش ينتفضون

ضباط وبحارة «كوماناف فيري» و«كوماريت» يهددون بالاعتصام حتى الموت

رفاق الاموي من موظفي قطاع الصيد البحري بالجنوب يوحدون الجبهة.

مقومات الشخصية النقابية

نجاح كبير يحققه الاضراب الوطني لموظفي قطاع الصيد البحري التابعين للكنفدرالية الديموقراطية للشغل

استمرار مسلسل الاحتجاج لموظفي قطاع الصيد البحري

اسرة موظفي قطاع الصيد البحري تلملم الشتات

80%نسبة المشاركة في اضراب 29 ماي لموظفي قطاع الصيد البحري

حوار الطرشان مستمر بين كدش موظفي قطاع الصيد البحري و الادارة المركزية