أضيف في 12 مارس 2019 الساعة 11:54


حوادث الشغل والأمراض المهنية


عبدالإلاه المنذور-المغرب الأزرق

إن حوادث الشغل والامراض المهنية تعد من بين المشاكل التي تواجه الأجراء، وعلى غرار باقي التشريعات فإن المشرع المغربي كذلك يسعى جاهدا للتصدي لها بكل حزم وجدية، وذلك كله في إطار حماية فئة الأجراء.
فإذا تعرض الاجير لحادثة شغل أو مرض مهني فإن المشرع خول له حق الاستفادة من العلاج والرعاية الطبية، فإذا شفي من اصابته أو من مرض مهني فإنه يعود إلى مزاولة نشاطه المهني دون أية حاجة للتعويض، بإستثناء ما كان يدفع له طيلة مدة العجز المؤقت عن العمل، فإذا انتهت فترة العلاج ولم يشفى الأجير من الإصابة أو من مرضه المهني شفاءا تاما، فهذا يدل على أنه أصبح عاجزا عجزا دائما عن العمل، هذا العجز الدائم قد يكون جزئيا أو كليا، فالعجز الدائم الجزئي هو المنتج لأفة متعذرة الشفاء بصورة يترتب عنها نقص في قدرة الأجير المصاب عن العمل، دون أن تجعله في حالة عجز مطلق عن ممارسة أي عمل أخر، بينما العجز الدائم الكلي هو الذي يجعل الأجير المصاب في حالة عدم القدرة التامة على العمل، بصورة تمنعه ليس فقط من الاستمرار في ممارسة النشاط المهني الذي يمارس قبل الإصابة، وإنما يمنعه من القيام بأي عمل نظير أجر، وسواء تعلق الامر بعجز دائم كلي أو عجز دائم جزئي، فإن الاجير المصاب يعوض في كلتا الحالتين بواسطة إيراد سنوي عن هذا العجز الذي أصابه.
 هذه الحوادث والامراض المهنية لم تكن معروفة قبل ق19 لكن مع نهايته ارتفعت وثيرة حوادث الشغل والامراض المهنية بسبب ما شهدته هذه الفترة من نهضة صناعية كبيرة، ودخول الالة إلى جانب الانسان في العمل.
وفي المغرب قبل الحماية لم يكن هناك أي نص خاص بهذه المخاطر أما في عهد الحماية فقد بدأت النصوص الحمائية الحديثة بالظهور على مراحل:

ففي البداية لم تكن توجد الا مقتضيات الفصل 750من قانون الالتزامات والعقود وما بعدها حيث كانت مسؤولية المشغل لن تقوم الا إذا استطاع الاجير إثبات الخطـأ.
وصدر ظهير25 يونيو1927 بشأن التعويض عن حوادث الشغل الذي اعتبر المشغل مسؤول عن الضرر الناجم عن حادثة شغل دون حاجة لإثبات الخطأ من طرف الأجير.

وجاء قانون رقم 18.12 المتعلق بالتعويض عن حوادث الشغل، بمقتضيات تضمن وتصون حقوق ضحايا حوادث الشغل والحفاظ على جميع الحقوق الاجتماعية المكتسبة لضحايا حوادث الشغل أو لذوي حقوقهم في حالة الوفاة.

وسأتطرق في مقال لاحق عن التعويض في حالة العجز المؤقت والدائم والتعويض في حالة الوفاة. كما نهيب بقرائنا ومتتبعينا الأوفياء بألا يبخلوا عنا باستفساراتهم وتساؤلاتهم واقتراحاتهم خاصة بالنسبة للمواضيع ذات الصبغة القانونية ولها علاقة بالمجال البحري.

 






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اسرار العلاج بالبحر

خلاصة بلح البحر علاج لالتهاب المفاصل

تناول الأسماك بكثرة يقلل الجلطات الدماغية

فوائد السمك للحامل

السمك واللبن يقيكِ من ضغط الدم المرتفع

تناول قطعة من خبز الطحالب يعادل نصف ساعة جريا

الصيف متعة باشعة الشمس، دون اضرار.

تناول الأسماك يوميا يقي من الآثار الضارة التي تلحق بالأوعية الدموية للمدخنين

الأسماك تقي عيون كبار السن من الإصابة بالضمور البقعي

تناول الأسماك يساعد في حرق الدهون ورفع مستوى الحركة والنشاط