أضيف في 18 يناير 2018 الساعة 15:35


الكاتبة العامة لقطاع الصيد البحري تتفقد المواردها البشرية التابعة لها بطانطان


المغرب الأزرق

في زيارة تفقدية للمصالح الخارجية التابعة لها باقليم طانطان ،حلت أمس الاربعاء 17 يناير2018 الكاتبة العامة لقطع الصيد البحري السيدة زكية الدريوش بمندوبية الصيد البحري ،حيث كان في استقبالها كل مندوب الصيد البحري السيد مصطفى مرجان و  عبد الحليم الصديقي الكاتب الوطني للجامعة الوطنية للصيد البحري المنضوية تحت لوء الاتحاد المغربي للشغل ،وحاميد حليم الكاتب العام للمكتب المحلي للنقابة الوطنية لموظفي وزارة الصيد البحري،و موظفو مندوبية الصيد البحري بمختلف الاقسام.

و في لقاء تميز بالمصارحة و الانفتاح عن قرب على هموم و انشغالات موظفي مندوبية الصيد البحري،أكدت السيدة الكاتبة العامة أن الزيارة تعتبر واجبا عليها لصلة الرحم و دعما معنويا لمواردها البشرية المرابطة في الصفوف الامامية في مواجهة مشاكل القطاع و السهر على حسن تدبيره و خدمة المرتفقين .

و أشادت الكاتبة العامة في كلمتها بتضحيات الموظفين و تفانيهم في آداء مهامهم رغم الاكراهات و الصعوبات الكبيرة و الجسيمة بالنظر الى خصوصية القطاع و تشابك الاطرف المتدخلة فيه.

و في معرض ردها على تدخلات الموظفين و الاطر النقابية أوضحت السيدة الكاتبة العامة على أن العديد من الاشكالات المرفوعة اليها عبر قناة الحوار الاجتماعي مع التثميليات النقابية هي في طور الحل و الاجتهاد في لايجاد حلول واقعية تمكن من تسهيل المهام و تحفز على ارفع من المردودية و تحقيق الاستقرار النفسي و الاقتصادي لموظفي مندوبية الصيد البحري بطانطان،و يجعل من مندوبية الصيد البحري بخصوصيتها نقط جذب .

و في كلمته أوضح بوشتى عيشان مدير الصيد البحري  الذي رافق السيد الكاتبة العامة في زيارتها ،أوضح أن مندوبية الصيد البحري بطانطان تعتبر مدرسة وطنية و محكا حقيقيا لتحمل المسؤولية،مشيرا الى أن تدريبه في بدايات مشواره المهني انطلق من مدينة طانطان أواخر التسعينات،مكنه أن يشكل صورة واقعية عن قطاع الصيد البحري و يكستب خبرة ميدانية جعلته يحضى بثقة المسؤولين بالادارة المركزية ليكلل مساره بمدير الصيد البحري بقطاع الصيد البحري.


Otohits.net, l'autosurf rapide et efficace


من جانبهم اعتبر موظفو مندوبية الصيد لبحري بطانطان زيارة الكاتبة العامة لقطاع الصيد البحري حدثا تاريخيا،و اشارة جد قوية على تفاعل المسؤول الاول بقطاع الصيد البحري مع هموم و مشاكل الموارد البشرية التابعة له،مؤكدين على أنه و رغم الاكراهات و النقص الحاد في الموارد البشرية و صعوبة آداء المهام  بالنظر الى طبيعة القطاع و تنوع و تعدد الانشطة التي يحتضنها ميناء طانطان،( صيد بحري بكل اصنافة،صناعات سمكية..) و شح الدعم المادي و اللوجيستيكي، فان فريق العمل يؤدي مهامه على أحسن وجه بكل مسؤولية .

 






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تنسيقية حملة الشواهد التقنية بوزارة الفلاحة و الصيد البحري-قطاع الصيد البحري- تعزز المشهد النقابي

موظفوا قطاع الصيد البحري المنضوون تحت لواء الكدش ينتفضون

ضباط وبحارة «كوماناف فيري» و«كوماريت» يهددون بالاعتصام حتى الموت

رفاق الاموي من موظفي قطاع الصيد البحري بالجنوب يوحدون الجبهة.

مقومات الشخصية النقابية

نجاح كبير يحققه الاضراب الوطني لموظفي قطاع الصيد البحري التابعين للكنفدرالية الديموقراطية للشغل

استمرار مسلسل الاحتجاج لموظفي قطاع الصيد البحري

اسرة موظفي قطاع الصيد البحري تلملم الشتات

80%نسبة المشاركة في اضراب 29 ماي لموظفي قطاع الصيد البحري

حوار الطرشان مستمر بين كدش موظفي قطاع الصيد البحري و الادارة المركزية